28 يوليو 2010

زيارتي الأخيرة لمدينة إفران والنواحي

هذه تدوينة سابقة عن إفران: إفران، عاصمة الثلج والبرد، في عزّ الصيف، أقصد في عزّ الثلج ^_^
عدت الأسبوع الماضي لنفس المدينة، وهذه لمحات سريعة عنها:

هنا الإقامة، إقامة الأرز:



المشهد مختلف قليلا عن السابق، عن شهور الشتاء:


هذه بحيرة وسط مدينة إفران، عامرة بطيور أبي قردان (طير البقر باللهجة المحلية، أو Bulbulcus ibis)، لا أنصح أحدا بالوقوف تحت شجرة ما وإلّا تساقط عليه من السماء ما لن يسعده (نصيحة مجرّب ^_^)



الطريق إلى آزرو، طريق جميلة وأشجارها جيدة التنسيق:


هنا المتنزه الغابوي لمدينة إفران، يعتقد الكثير أنّ أكبر غابة أرز موجودة في لبنان (بحكم تواجد الأرز في العلم اللبناني)، لكن الحقيقة خلاف ذلك: أكبر غابة أرز في العالم موجودة بالمغرب، مساحتها 120 ألف هكتار، مجموع كلّ غابات الأرز بلبنان لا يصل ل2% من الأرز الموجود في المغرب، لكن من يهتمّ بالسياحة البيئية هنا؟


بجوار مدينة آزرو غابة ضخمة، وطبعا للغابة سكّانها:


وهذا آخر، اقتربت منه ولم يبالي :P


وبمناسبة الحديث عن القردة، من يعلم أنّ ربع قردة العالم من هذا النوع موجودة في هذه الغابة فقط؟ وهو المكاك الوحيد الموجود في إفريقيا حاليا؟ مرّة أخرى: من يهتمّ للسياحة البيئية..


ها هو الفارس المغوار، هاهاها:


خيرية الإمارات، في طور البناء، طريق آزرو:


من يودّ شرب كأس شاي فعليه مساعدتي لتحريك هاته الدلّة الإماراتية:


هنا، أكبر شجرة أرز أطلنتيك في العالم! محيطها تسعة أمتار وعلوّها 42 مترا.. تسمّى المنطقة أرزكورو Arz Gouraud نسبة لمكتشفها صدفة Henri Gouraud سنة 1912، الجنرال الذي أعلن انفصال لبنان الكبير عن سوريا والذي ارتكب غير مجزرة أو اثنتين في حروبه بالمغرب وموريتانيا..


كانت المنطقة مقلوبة رأسا على عقب لحظة تواجدي هناك، أشغال توسعة طريق وما جاور..

تبدو مخيفة نوعا ما ^_^


منطقة رأس الماء، حيث أحواض تربية وتسمين سمك المياه العذبة:



هذه صورة لبعض أسماك التروتة القزحية Oncorhynchus mykiss، سأحاول رفع فيديو للأسماك الكبيرة وأنا أطعمها:


هذه ضاية عوّا، إحدى البحيرات الضخمة في طريق إيموزار كندر (الطريق من إفران لفاس)، كان من المقرّر أخذ جولة داخل البحيرة بقوارب التجذيف، لكن تغيّر الجو بسرعة: هبّت ريح عاصفة لتبدأ المياه في التحرّك فأغلقت البحيرة بسبب استحالة التحكّم في القارب. (هذا إن لم تبق عالقا في الداخل تطلب النجدة كما حصل لبعضهم)




هذه عين سلطان، وسط إيموزار كندر (طريق فاس إفران)، منبع المياه المعدنية التي تباع بنفس الإسم.. هناك الكثير من قوارب التجديف اليدوية على طول مجرى النبع، والصورة من إحداها:



عين فيتال في ضواحي مدينة إفران، المنتزه كبير وبه الكثير من المجاري المائية، هذا شلّال داخل المنتزه: (الفيديو في حلقة أخرى ^_^)



الطريف في الموضوع أنني صادفت مجموعة أشخاص يقيمون عرسا هناك، قرب الشلّال، كانوا مستمتعين على الآخر وكلّ شيء في الطبيعة، حتى العريس والعروس..

نظّمت إفران أيّام تواجدي هناك مهرجان "تورتيت"، وجدت هناك معرضا للوحات التشكيلية على وزن:



بيني وبينكم: لا أعرف ما معنى هذه الشخابيط، ولا أيّ جمالية تحملها! أثمنة اللوحات تلك مرتفعة جدّا (في نظري) ممّا جعلني أفكّر: أيّ تدوين وأيّ مضيعة للوقت يا محمد، إذهب واملأ قطعة ثوب خرابيط وشخابيط ثمّ بعها بعشرة آلاف درهم.. هذه هي التجارة وإلّا فلا!

وعلى سيرة المهرجان فلا مفرّ من هرج ومرج (موسيقى في نظرهم)، ذهبت لأستطلع الأمر:


المساكين: أشفق على كلّ الحاضرين.. لم يدم تواجدي هناك طويلا..

هذا محطّة التزحلق على الجليد، مشليفن، طريق بولمان:


لكن أين الثلج ^_^
كلّ ما في الأمر أنّه ذاب كلّيا بسبب أشعة الشمس، رغم أنّ علوّ المنطقة يصل ل 2100 متر عن سطح البحر (المناطق فوق 4000 متر تحتفظ بالثلج طيلة السنة، لكن من يوصلك لهناك؟).

على أيّ، كانت منطقة فارغة كلّيا إلّا من مجموعتنا..

هذه بحيرة خارج إفران، عموما هناك الكثير من البحيرات في المنطقة، بعضها صغير وبعضها ضخم:


وهذه أخرى داخل القصر الملكي بإفران:


هنا مولاي يعقوب (طريق فاس مكناس)، حمّامات المياه المعدنية الكبريتية الشهيرة، طبعا لم آخذ حمّاما هنا بل اكتفيت بأخذ جولة في المنطقة (لا أحبّ الحمّامات بالمناسبة):




إلى هنا تنتهي الجولة المصوّرة السريعة، قد أعود مستقبلا للحديث عن المنطقة، فكما ترون: اكتفيت بعرض مصوّر لبعض المناطق السياحية في إفران والضواحي. وإلى جولة أخرى مستقبلا، إن شاء الله ^_^







تعليقات فيسبوك:


هناك 16 تعليقًا:

  1. ممم مرشد سياحي بامتياز ههه سبق وزرت مدينة إفران كثيرا ولكن أغلب زياراتي للمدينة تكون في فصل الشتاء حيت الثلج و البرد و الصقيع و أشياء اخرى وبالمناسبة لم تقم بذكر لقب مدينة إفران -----> سويسرا المغرب ههههه

    ردحذف
  2. سويسرا المغرب، يا سلام ^_^
    رغم أنها مدينة جميلة فهي ليست في مستوى اللقب ذاك، من وجهة نظري..
    هل أبدأ جولة انتقاد أم ماذا :P

    ردحذف
  3. بالصحة الجولة أخي محمد
    فعلا مدينة تستحق الزيارة, كنت أظن أنها للزياة في فصل الشتاء فقط
    بمناسبة الحديت عن إطعام السمك , هذا فيديو صورته قبل سنتين وأنا أطعم أسماكا صغيرة في "تودغا" http://www.youtube.com/watch?v=NB51zxiPdJk
    -تغاضى عن قدمي P:-

    على الهامش : أظن أن عليك إعادة التفكير في قرار الهاتف , كلما أردت أن أتصل بك لا أجد حاسوبا أمامي أرغغغغ D:

    ردحذف
  4. كنت ستقتل التدوينة إذا كنت أضفت أغنية ما أحلى إفران لإبراهيم العلمي مع الشرح والصور ^^

    ردحذف
  5. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    جوالة رائعة يا محمد، وفعلا تعرفت على حقائق هامة بخصوص المغرب أول مرة أسمعها، وأستغرب من عدم التطرق الإعلامي إليها فعلا..
    وأيضا بالنسبة لطائر "أبي قردان" فما أعرفه هو أن اسمه "النغاف" ولم يكن أبي يوما هههه (أمزح)، لكن فعلا أعرف اسمخ النغاف أو ربما أحتفظ باسم خاطئ..
    جولة مميزة هنيئا لك بها، وتدوينة تفتح النفس لزيارة المغرب، فكما قال فؤاد: مرشد سياجي بامتياز..
    مني لك أرق تحية..

    ردحذف
  6. هل زرت سويسرا يا محمد مرحا ^^
    المهم صور رائعة
    'كتبت تعليقا ضخما لكن الكروم دارها بيك ولا احب الاعادة ' :p
    سلام

    ردحذف
  7. عتاب صغير:
    علاش مادزتيش عندي لمكناس.

    ردحذف
  8. ياسين، اقتربت كثيرا من تودغا، ذات يوم، لكن لم أصل إليها، وتلك حكاية أخرى ^_^

    أودّ استكشاف المنطقة، مستقبلا إن شاء الله..

    أمّا عن الأسماك فتبدو ظريفة :P

    جوابا على الهامش: سأراسلك بعد قليل..

    محمد، أغنية ما أحلى إفران؟ لا أعرفها ^_^
    للتو أستمع لها في يوتوب، تعرف أنّ ثقافتي الموسيقية صفر على الشمال!

    عبد الهادي، غذن هو النغاف ^_^ أوّل مرة أسمع هاته التسمية، في الغالب يسمّى طير البگر، كونه يرافق الثيران وقت الحرث.
    قلت مرشد سياحي؟ هل تودّ الذهاب في جولة استكشافية لبلدنا :P

    هيبو، الأمر لا يحتاج وصولي لسويسرا للحكم على الموضوع، ثمّ: في المرة القادمة أعد كتابة التعليق كاملا ^_^

    سعيد، أعتذر.. أمضيت بعض الوقت بمكناس لكن لم أكن وحدي بل مع مجموعة أشخاص لا يمكننا الافتراق في مكناس بحكم عدم معرفتنا بتخطيطها.. في المرة المقبلة سأكون وحدي فجهّز نفسك ^_^

    ردحذف
  9. جميل ،جميل
    للأسف لم أزر افران يوما :(

    ردحذف
  10. أعرف إفران فقط في فصل الشتاء حيث الثلوج الوفيرة والتزحلق الممتع هههه

    شكرا أخي الكريم على هذه الجولة السياحية المجانية.. :)

    كنت هنا..

    ردحذف
  11. جولة سياحية رائعة ..وبالفعل مدينة إفران تستحق الزيارة صيفاً أو شتاء

    ملاحظة عابرة :الغريب أن ثقافتنا كعرب بالبلاد العربية والمناطق الجميلة فيها هي الأَضعف مقارنة بباقي البلاد..فهذه دعوة للجميع ليدونوا ويكتبوا عن بلادهم وأماكنها التي تستحق الزيارة
    شكراً محمد على التدوينة :)

    ردحذف
  12. جميلة الصور

    استمتعت بالمشاهدة وبدلة الشاي :D

    رحلة سعيدة اخي

    ردحذف
  13. السلام عليكم
    على السلامة يا محمد
    بالمناسبة اقشعر بدني لاني لم ازر المناطق الشرقية ولا حتى الجنوبية من المملكة الصيف المقبل ان شاء الله علي ان ازورها
    زرنا حتى بلادنا بقى غير بلاصة اخرى :)

    ردحذف
  14. يالله رااااااااائعة لحد أنني تجمدت برداً من شدة الصيف هنا .. شاكرة عدستك وتدوينتك الرائعة هذه ...
    يوماً ما إذا نزلت الثلوج جنوب مملكتي السعودية)) عادة هي المنطقة الأبرد والأكثر مطراً )) سأسارع لتدوين وتصوير كل شيء ..

    تسعدني زيارتك :
    http://11bushra11.wordpress.com/

    ردحذف
  15. مدينة راءعة افكر في زيارتها ان شاء الله في فصل الربيع رغم انني لا اعرف المناطق السياحية لكن سابحت واجرب شكرا اك

    ردحذف

مدونة محمد أعمروشا مدوّنة شخصية في قالب مغربي، عن السفر، الهوايات وتجارب الحياة. أنشر فيها آرائي فيما يخصّ المنطقة العربية، التقنية وأحيانا تفاصيل حياتي الشخصية :)